موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

عناوين الصحف العالمية الصادرة الـــيوم الخميس ” 2018/12/6

22
image_pdf

تطرقت الصحافة العالمية اليوم الخميس إلى التهديدات العسكرية المتبادلة بين واشنطن وموسكو، كما تطرقت إلى عودة داعش في العراق ومحادثات السلام اليمنية المرتقبة وتدهور الأوضاع الإنسانية في البلاد، إلى جانب الحكم الصادر عن محكمة مصرية بخصوص قادة إخوان المسلمين.

بوتين يتعهد برد فعل مناسب إذا انسحبت واشنطن من الاتفاق النووي

قالت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية إنه وبعد بعد يوم من إعطاء واشنطن إنذاراً نهائياً لمدة 60 يوماً للامتثال لاتفاقية الأسلحة، قال الرئيس الروسي بوتين إن روسيا “سترد بنحو مناسب” على الصواريخ الأمريكية الجديدة.

ونقلت الصحيفة بأن بوتين حذر من أن روسيا سترد “بقوة” إذا قررت الولايات المتحدة تطوير صواريخ نووية متوسطة المدى جديدة.

وردد رئيس أركان الجيش الروسي، الجنرال فاليري جيراسيموف، تلك التصريحات، قائلاً إن “أي دول أوروبية توضع فيها صواريخ أمريكية متوسطة المدى، مثل بولندا ورومانيا، ستكون أهدافاً لنا في حالة النزاع”.

محادثات السلام اليمنية لا تحتمل الفشل

فيما تطرقت صحيفة التيليغراف البريطانية إلى محادثات السلام اليمنية المرتقبة وتحدثت عن وصول  وفدي كلا جانبي الصراع اليمني إلى السويد لإجراء محادثات سلام، وبحسب الصحيفة فأن الأمم المتحدة تأمل أن يتفق الطرفان على الأقل على وقف إطلاق النار في مدينة الحديدة الاستراتيجية التي تدخل عبرها المساعدات التي تحتاجها البلاد بشدة.

وغادر فريق من 12 عضواً من الحكومة المدعومة من السعودية برئاسة وزير الخارجية خالد اليماني الرياض، بعد يوم من وصول مندوبي الحوثيين إلى ستوكهولم برفقة مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث.

وقال غريفيث، إن “ذلك كان علامة مشجعة على أن الجانبين قد وصلا”. بعد أن رفض الحوثيون في المرة الأخيرة التي عقدت فيها محادثات خلال شهر أيلول/سبتمبر، التوجه إلى جنيف لإجراء المحادثات.

وقال المراقب الدائم للجنة الدولية للصليب الأحمر لدى الأمم المتحدة ورئيس بعثة نيويورك، روبرت مارديني، إن “محادثات السلام هي بصيص من الأمل لم نشهده منذ فترة طويلة في هذه الحرب”.

وأضاف في حديثٍ للتلغراف “علينا أن نأمل في أن يؤدي هذا إلى عملية سياسية ذات معنى، لأن هذه هي الطريقة الوحيدة للوصول إلى عملية سلام مستدامة من أجل الجانب الإنساني الخطير الذي يحدث في اليمن”.

مدمرة أمريكية تتحدى روسيا في بحر اليابان

ومن جانبها تحدثت صحيفة الواشنطن تايمز الأمريكية عن دخول سفن حربية أمريكية بحر اليابان في تحدٍ مباشر للنشاط البحري الروسي في المنطقة.

ووفقاً لما ذكره الجيش الأمريكي يوم الأربعاء فأن “سفينة بحرية أمريكية دخلت بحر اليابان”.

وقالت مسؤولة الشؤون العامة في البحرية الأمريكية، راشيل ماكمار، في تصريح لها “السفينة البحرية أبحرت في محيط خليج بيتر الكبير لتحدي المطالب البحرية الروسية المفرطة ودعم الحقوق والحريات والاستخدامات المشروعة للبحر التي تتمتع بها الولايات المتحدة والأمم الأخرى”.

محكمة مصرية تحكم على قادة الإخوان بالسجن مدى الحياة

فيما تطرقت صحيفة العرب نيوز السعودية إلى الأحكام الصادرة بحق قادة إخوان المسلمين والتي تعتبرها مصر والسعودية “تنظيماً إرهابياً”.

وقالت الصحيفة “قضت محكمة مصرية، الأربعاء ، بالسجن المؤبد بحق مرشد جماعة الإخوان المسلمين المحظورة محمد بديع، ونائبه خيرت الشاطر و4 آخرين في القضية المعروفة إعلامياً بـ أحداث مكتب الإرشاد”.

ونقلت وسائل إعلام مصرية عن مصدر قضائي قوله، إن محكمة جنايات القاهرة قضت بالسجن المؤبد (25 عاماً) بحق بديع والشاطر و4 آخرين، بعد توجيه تهم لهم من بينها “وضع خطة لفض التظاهرات باستعمال الأسلحة، وإطلاق الأعيرة النارية”، فيما برأتهم المحكمة ذاتها من تهم القتل العمد.

ووفق القانون المصري، يتبقى للمتهمين درجة تقاض واحدة أمام محكمة النقض، على أن يقدم الطعن في غضون 60 يوماً من تاريخ صدور الحكم.

داعش يعود إلى الظهور في العراق

وفي الوقت الذي يصادف فيه هذا الشهر الذكرى السنوية  الأولى للانتصار الذي أعلنه العراق على مرتزقة داعش، تحدثت وكالة صوت أمريكا بأنه لا تزال القوات العراقية تحاول تعقب مرتزقة، بينما “تعود الجماعات الإرهابية إلى جذورها المتمردة”.

وفي خطاب متلفز في 9 كانون الأول 2017، أعلن رئيس الوزراء العراقي السابق حيدر العبادي هزيمة داعش ونهاية الحملة العراقية لاستعادة أراضيه.

وتضيف الوكالة “بينما اعتبر الكثيرون أنه تم القضاء على داعش في أعقاب الإعلان، فإن التقارير الأخيرة تظهر أن الجماعة المتشددة ما زالت نشطة في أجزاء من البلاد ويزداد على نحو متزايد اغتيال شخصيات مهمة وقصف القوات العراقية واختطاف المدنيين”.

وفي يوم الثلاثاء، قالت قوات الأمن إن مرتزقة من داعش متنكرين بالزي العسكري العراقي دخلوا العمريني، على بعد 20 كيلومتراً جنوب الموصل، وقتلوا “مختارها” الشيخ راغب عابد الهادي البدراني. واحتج رجال قبائله على القتل، قائلين إن عدم وجود دوريات للجيش العراقي أعطى مرتزقة داعش حرية التنقل في قرى محافظة نينوى.

المصدر : وكالات 

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.