موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

الآله ” أنليل | من هو ؟

297
image_pdf

قراءات مشرقية | الاله إنليل بالسومرية و أيل بالساميةENLIL OR EL ، وهو الخالق عند السومريين الذي خلق السموات السبع، كما تذكر الألواح الطينية، و جعل لها سبع أبواب و خلق الأرض بسبع طبقات و لها سبعة أبواب و الأخيرة تؤدي الى الجحيم .

و هذه تتفق مع ما جاء في الكتب السماوية المعروفة، أورد بعض الباحثين أن إنليل هو نظير الاله أهورا مازدا في أيران و لكن لي رأى مختلف فأنليل إله الهواء و الرياح في حين أن أيل هو الخالق المقصود. أسماء هذه الأبواب حسب التسمية السومرية هي :

نيدو NE-DU.
أينكيشار EN-KI-SHAR (حرفياً تعني “الملك أينكي” أو “الملك سيّد الأرض”).
أينداشور إمـّا EN-DA-SHUR-IMMA.
أيموراللاّ E-MURALLA.
نيروباندا NE-RU-BANDA.
أيندوشوبا EN-DU-SHU-BA أو أيندوكوغاEN-DU-KU-GA .
أينووجيجي EN-UGI-GI.

لذا أطلق السومريون على مدنهم الكبرى كلها أسم “باب إيل أو بابل BAB-EL” أو بوابة الإله، ونجد أسماء هذه البوابات السبعة في قصيدة “نزول عشتار (الثالثة) الى العالم السفلي”، فنقرأ أنها كانت تتوقف عند كل باب من أبواب العالم السفلي لتخلع فستاناً كان عليها أو حلية حتى دخلت الجحيم عارية. إذاً، أطلقوا على الخالق أسم أيل و إنليل خلال العهد السومري الثالث. النصوص السومرية تذكر أن الإله إنليل الذي اخرج كل شىء نافع ، الإله الذي “لا مبدّل لكلماته”، الذي أنبت الحبّ و المرعى و أبعد السماء عن الأرض.


المصدر : جون هالورانJOHN HALLORAN في كتابه “القاموس السومريSUMERIAN LEXICON “، الطبعة الثالثة، عام 2006. 

أعداد الأستاذ أحمد لفته – باحث اكاديمي 

 

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.